الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  ۩ قصة ليلى والذئب نسخة عام 2015 ۩ ◄بسخريتي►

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 134
تاريخ التسجيل : 05/12/2014

مُساهمةموضوع: ۩ قصة ليلى والذئب نسخة عام 2015 ۩ ◄بسخريتي►   الجمعة سبتمبر 18, 2015 8:00 pm

ليلى والذئب -نسخة عام 2015 Smile)





كان يا ما كان بقديم الزمان بنت اسمها ليلى وكانت عصبية ونص مجنونة، كانت تضرب رفيقاتها بالمدرسة وتشدّهم من شعرهم وعطول ترجع عالبيت مخزّقة تيابها أو جارحة حالها، ويامى حاولت أمها تعلّمها تكون عاقلة ووديعة -بس عبث- ما كانت تقدر، وكل يوم في قصة ومشكلة مع ليلى .. يوم كسّرت ليلى شباك الجيران بالحجر، يوم دفعت عجوز عالأرض وقعدت تضحك عليها، يوم دعست صوص الجيران بدون رحمة.

حتى جنّت أمها من شكاوي أهل الحارة وصرخت بكل قوتها:



ليللللللللللللللللللللللللللللللى تعالي هون، أنا بعرف كيف رح ربّيكي من جديد!







إجت ليلى وقالتلها أمها: شوفي "ولي ليلى" ما عاد قادرة عليكي وعلى تربياتك، والناس هون أكلت وشّي (لامتني) روحي ضبّي "بقجتك" (تيابك) وبوشك على بيت ستك (جدتك) بالغابة بتضلّي عندها حتى تتعلمي تصيري من الناس وتتربي من جديد وساعتها بترجعي على البيت، وإلّا ما في إلك رجعة أبداً لهون، سامعة؟!



ردت ليلى: هيييييييييييييييييييه هييييييييييييييييييه، أي أحسن وهي ارتحنا من المدرسة ووجع الراس، وركضت على غرفتها ضبّت بقجتها وودعت أمها وطلعت عم تغيظ وتخانق ولاد الحارة بطريقها وتتجقم (تمد لسانها غيظاً) ببياع السكاكر وتشوط بحصات الحي اللي بيطلعوا بطريقها لحدّ ما وصلت على مفرق الغابة ودخلت فيه.



وصارت تغنّي وترندح: ترالالا .. ترالالا .. يا ستي يا ختيارة، طولك متل الخيارة، جاية عندك يا ويلك، لو زعلتيني يا خسارة .. ترالالا، ترالالا.





فجأة سمعت خشخشة صوت بين الأشجار فقرّبت ببطء ومدّت راسها بين الحشائش وشافت الذئب قامت صرخت فيه: وااااااااااع، وضحكت بقوة وقالتله: يا ملعووووووون كمشتك شو عم تعمل هون؟ آاااااه؟











ارتعب الذئب وتلبّك وردّ: ولا شي .. ولا شي، يحرق حريشك خوفتيني واحمّر وشّه والتقط نفسه وفركها وركض لبعيد واختفى.







ضحكت ليلى بخبث ورجعت تتمايل وتغنّي وترندح: ترالالا .. ترالالا .. يا ستي يا مسكينة، لسه ما بتعرفيني، أنا ليلى القبضاية، أوعك يوم تعصبيني  .. ترالالا، ترالالا.



فجأة لمحت حركة تحت الجسر فقرّبت ببطء وانحنت ومدّت راسها على طرف الجسر وشافت الذئب قامت صرخت فيه: وااااااااااع، وضحكت بقوة وقالتله: يا ملعووووووون كمشتك شو عم تعمل هون كمان؟ آاااااه؟





ارتعب الذئب وتلبّك واتطلع لفوق وردّ وقال: ولا شي .. ولا شي، يحرق حريشك خوفتيني كمان مرّة واحمّر وشّه والتقط نفسه وفركها وركض لبعيد واختفى.










ضحكت ليلى بخبث ورجعت تتمايل وتغنّي وترندح: ترالالا .. ترالالا .. يا ستي يا مريضة، يا تخينة ويا عريضة، إذا مرة ضربتيني، بكسّر بيتك "قريضة" .. ترالالا، ترالالا.





فجأة شافت حدا دخل المغارة بسرعة فقرّبت ببطء واتناوءت (استرقت النظر) وشافت الذئب جواتها قامت صرخت فيه: وااااااااااع، وضحكت بقوة وقالتله: يا ملعووووووون كمشتك شو عم تعمل هون كمان؟ آاااااه؟







ارتعب الذئب وتلبّك والتفت عليها وردّ وقال: أوووووف .. وأخرتا معك؟؟ يلعن أبو هالغابة، طول وعرض وشجر ونهر، وما بيلاقي فيها الواحد مكان يقضي فيه حاجته على راحته!!!!!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdoustar4.alamountada.com
 
۩ قصة ليلى والذئب نسخة عام 2015 ۩ ◄بسخريتي►
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتديات الترفيه :: الفكاهة والنقد الساخر-
انتقل الى: